تعريف الحب في أسطر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

تعريف الحب في أسطر

مُساهمة من طرف waraqe في الخميس 31 يوليو 2008, 1:13 am


الحب في أسطر

من الزمن البعيد وجد الحب داخل أحشاء الإنسان , عندما نتذكر كلمة الحب يعتقد الناس انه نوع واحد وهو حب الرجل لحبيبته او الفتاة لحبيبها ولكن الحب ليس كذلك فقط بل يوجد أنواع كثيرة من الحب فهناك حب الإنسان لله وهو أهم حب في الوجود ويأتي بعده حب الوالدين وهناك أيضاً حب الأنسان لأخواته وعائلته وأصدقائه وحب الخير لهم جميعـــــــاً .
اما موضوعنا اليوم على نوع من أنواع الحب وهو حب الرجل لحبيبته وحب الفتاة لحبيبها
فا في البداية الحب ناتج عن أحســـــاس صادق ينبض في قلب الإنسان أتجاه الطرف الأخر ويحمل هذا الأحساس مشاعر مليئة بالصدق و الحنان و الدفىء و الأمان و الاخلاص و الوفاء و العطاء والتضحية وسوف يتم شرح كلاهما فيما بعد لأن عندما نتحدث عن حب الرجل لحبيبته او الفتاة لحبيبها لابد أن نتذكر كل صفات الحب هذه فعندما نبدأ بشرح صفـــات الحب واحدة تلو الأخرى سوف نتعرف على معنى الحب الحقيقي .
الأحساس في الحب : الإنسان عندما يشعر فهو يحب نعم , عندما يظهر أهتمامه و أعجابه بشخص ما فذالك حب عندما يبدأ بشد أنتباه شخص ما أليه فذالك حب فهذه أول مرحلة في مراحل الحب الأحساس بالطرف الأخر ليس الأحساس بمعرفة ماذا يفعل الطرف الأخر لأن ذلك في علم الغيب ولكن معنى الأحساس ان تبدأ بي مبادلة الطرف الأخر الأهتمام و التدخل في أموره و مشاركة حزنه و فرحه , فأعلم عندما يكون داخلك كلام تريد أن يعرفها الطرف الأخر و تفعل لذالك المستحيل لأظهار ذلك فهذا هو الحب
الصدق في الحب : الصدق شيء أساسي في حياة الأنسان عامتاً و كلنا نعلم أن الكذب حرمه الله علينا في جميع الديانات , الصدق في الحب هو أهم عنصر في العلاقة فعندما يبدأ الحب بالغش و الخداع و الكذب من الطرفين فهذا ليس حب أبداً ولا يسمى حب ,,, وإعلم انه عندما يبدأ بالكذب فهو باطل وما بنيا على باطل فهو باطل
فأعلم إذا بدأت أنت بالصدق في مشاعرك وكلامك وأحاسيسك فسوف يكون الطرف الثاني أيضاً على حق وصدق .
فالأحساس والمشاعر الصادقة لا تأتي الا من قلب يحب بجديا , لإن عندما تتنقل بينكم كلامات الحب والغرام سوف تكون في منتهى الصدق و أشد أحساس و أرق مشاعر .
الحنان في الحب : وهي تأتي في المرحلة الثالثة فمن أحب فيجب أنه يمتلك حنان كبير حتى لو كان جزىء صغير من الحنان في قلبه ولكنه حنان بأمكانه ان يتسع ولكن لا يمكن ان يفقده الإنسان في علاقته العاطفية وليس الحنان بالكلام فقط بالفعل فأظهر حنانك لحبيبك بكلامك إليه وتعاملك معه في فرحه وحزنه و عندما يغضب لا تبادله بالقصوى بال برقة المشاعر و الأحاسيس يمكنك أن تحول غضبه لفرح وسعاده فا يا بني أدم أعلم ان أهم شيء في علاقتك مع حواء هو الحنان فأذا كنت حنون ورحيم عليها في أفعالك تأكد أنك سوف تمتلكها العمر بأكمله .
الأمان والدفيء في الحب : وتأتي هذه الصفاة في المرحلة الرابعة رغم أهميتها , الأمان شيء ضروري في العلاقة وليس معنى الأمان الحماية من الخطر فقط بال الأمان في الحب يقصد به أيضـــاً عدم الغدر و الخيانة فمثلاً عندما تحب شخص ما وتستمر علاقتكم دائمـاً بالأنفصال و الرجوع وهكذا,, هذا عدم أستقرار في العلاقة يأدي إلا فقدان أحد الطرفين الأمان من الأخر , إذا أردت أن تكون إنسان ذو أمانة في الحب و ذو ثقى في العلاقة فيجب عليك الأستقرار في علاقتك وعدم التردد في قراراتك مع الطرف الأخر ولا تجعل للغدر و الخيانة مكان في معاملتك معه أبداً .
الأخلاص و الوفاء في الحب : الأخلاص هو أن تتذكر حبك دائمـــاً بمعنى ان لا تحاول خيانة الطرف الأخر وتجعله يفقد أخلاصه لك وهي وقائمة على مدى الصدق في الحب و المشاعر , فعندما تعزم على الحب فلابد ان تخلص لحبيبك مهما كانت بينكم المسافات قريب أو بعيد فيجب ان تحترم وعدك للطرف الأخر بالحب وهو كذالك
العطاء في الحب : وهو أن تبادل حبيبك ليس بالكلام فقط بال بالفعل تبادله بمشاعر الحب الجميلة و أحاسيس القلب الصادقة وان تعطيه الأهتمام الزائد دائمـاً فيجب أن تفرق بين أهتمامك للناس وأعجابك بهم و أهتمامك للحبيب وحبك له فكل علاقة لها أهتمامها الخاص بها وأعلم عندما تعود حبيبك بمقدار معين من الأهتمام فأحذر ان تقلل الأهتمام هذا ولو قليل منه , لأن اي نقص في هذا الأهتمام سوف يأدي إللي فقدان توازن هذه العلاقة وربما تفشل .
التضحية في الحب : كل منا يعلم ما هي الضحية , فهي شيء أساسي في حياة الأنسان ولكن معنى التضحية في الحب هو ان تبذل كل جهدك في سبيل أسعاد حبيبك حتى لو كان ذلك على حساب سعادتك وراحتك فأعلم أن الذي يحب يتمنى لحبيبه ما لم يتمناه لنفسه من خير , أبدأ بتوفير السعادة و الأمان و الراحة لطرف الأخر حتى لو كان هذا سوف يكون سبب في تعاستك و تعبك فهذا هو الحب الحقيقي
فكم هو جميل أن تصنع بيدك الفرحة و السعادة والإبتسامة لحبيبك كم هو جميل
وكم هو أجمل ان يكون لديك المغفرة والرحمة لمن أذنب في حبك فرحمتك وغفرانك على خطأه معك أكبر حنان و صدق و حب
هكذا هو الحب لا ينقص عن ذلك شيء وربما يزيد عن ذلك وهذا يأتي على مقدار حبك و أخلاص قلبك لمن يحب
أتمنى ان أرى الجميع يتمتع بجميع هذه الصفات في حبه لأن الحب نعمة وهبها الله لنا فيجب علينا أن نشكره عليها ونحفظها لإن الحب أجمل ما في الكون .
محمد إبراهيم الشيخ
أهداء للحب الأول

waraqe
مستقبلي نشيط
 مستقبلي نشيط

ذكر
عدد المشاركات : 151
العمر : 31
مزاجى :
نشاطى :
50 / 10050 / 100

السٌّمعَة : 0
نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 21/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: تعريف الحب في أسطر

مُساهمة من طرف waraqe في الخميس 31 يوليو 2008, 8:09 pm

شبــــــــاب فين ردودكم ,,, أنا حاسس اني لوحدي هنا

waraqe
مستقبلي نشيط
 مستقبلي نشيط

ذكر
عدد المشاركات : 151
العمر : 31
مزاجى :
نشاطى :
50 / 10050 / 100

السٌّمعَة : 0
نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 21/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى